cover

مجلة التنمية البشرية والتعليم للأبحاث التخصصية

تعريف بالمجلة :

مجلة التنمية البشرية والتعليم للأبحاث التخصصية، هي مجلة أكاديمية محكمة تصدر عن المعهد العلمي للتدريب المتقدم والدراسات. تهدف هذه المجلة إلى نشر الدراسات الجادة المبنية على الأبحاث النظرية والميدانية، كما تهدف إلى تعزيز الدراسات متعددة التخصصات في مجال التنمية البشرية والإدارة والتعليم للبحوث المتخصصة وتصبح مجلة رائدة في التنمية البشرية والتعليم في العالم. تهدف المجلة كذلك إلى نشر البحوث والدراسات النظرية والتطبيقية فى مجالات التنمية البشرية والتعليم للأبحاث التخصصية مثل إدارة المواد البشرية، إدارة الأعمال، علوم الإتصال، دراسات التنمية، العلوم الإقتصادية، علوم التربية، التاريخ، العلاقات الصناعية، علوم الإعلام، علم النفس، علم الإجتماع، الإدارة العامة، الدراسات الدينية وغيرها.



درجة التوافق بين الدلالة الإحصائية ومؤشرات الدلالة العملية في الاختبارات الإحصائية برسائل الماجستير بالجامعات العمانية

ملخص البحث 

هدفت الدراسة إلى بحث درجة التوافق بين الدلالة الإحصائية والدلالة العملية في رسائل الماجستير التربوية بالجامعات العمانية (جامعة السلطان قابوس، وجامعة نزوى، وجامعة ظفار، وجامعة صحار)، منذ بداية تطبيق برامج الماجستير فيها وحتى نهاية عام 2018م، وبلغ مجتمع الدراسة (1895) رسالة ماجستير، وتم اختيار(33.14%) كعينة للدراسة، وبلغ عددها (628) رسالة ماجستير، من جميع الجامعات، وقام الباحث بتصميم أداة؛ لجمع البيانات الخاصة بالاختبارات الإحصائية التي تضمنتها هذه الدراسة، وهي اختبارات (ت) بأنواعها الثلاثة، واختبارات التباين بأنواعها الثلاثة، ومعامل ارتباط بيرسون، ومعامل الانحدار. 

توصلت النتائج إلى وجود علاقة إيجابية ذات دلالة إحصائية، بين الدلالة الإحصائية وكل من مستويات الدلالة العملية، في جميع الاختبارات الإحصائية، فأغلب النتائج الدالة إحصائيا اقترنت بدلالة عملية متوسطة أو كبيرة، كما أن أكثر النتائج غير الدالة إحصائيا اقترنت بدلالة عملية صغيرة، كذلك أشارت النتائج إلى أن (26.5%) من القرارات التي توصلت إليها نتائج رسائل الماجستير بالجامعات العمانية قد تكون غير دقيقة، ولا يمكن الاعتماد عليها، كما أن أغلب الدراسات التي بحثت العلاقة بين المتغيرات في الجامعات العمانية قد وقعت في الخطأ من النوع الأول (α) وهو رفض الفرضية الصفرية وهي في الواقع صحيحة، ودلت النتائج على وجود ضعف في التصميم المستخدم لحساب معاملات الانحدار في رسائل الماجستير بجامعة السلطان قابوس وجامعة نزوى.